كرم صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود، أمير المنطقة الشرقية رئيس مجلس إدارة شركة عمار القابضة، الأستاذ/ عبدالهادي القحطاني لدعمه المتواصل للجنة الوطنية لرعاية السجناء والمفرج عنهم وأسرهم (تراحم).

وجاء التكريم ضمن الحفل السنوي للجنة تراحم بأمارة الشرقية الذي أقيم يوم الثلاثاء 21 مارس، وبحضور العديد من رجال الأعمال وشركات القطاع الخاص.

من جهته، أعرب الأستاذ/ عبدالهادي القحطاني عن سعادته بهذه اللفتة الكريمة من سمو أمير المنطقة الشرقية، لافتا إلى أن القطاع غير الربحي يمثل اليوم أحد ركائز رؤية المملكة 2030، ويحظى باهتمام كبير من قبل ولاة الأمر حفظهم الله لتعزيز النمو المستدام على كافة الأصعدة، وهو ما يتطلب تظافر الجهود والشراكة الاستراتيجية بين القطاعين الخاص والعام لدعم هذا القطاع للمساهمة في خدمة الإنسان والبلاد.

كرّم صاحب السمو الأمير منصور بن محمد آل سعود، محافظ حفر الباطن رئيس مجلس إدارة شركة عمار القابضة الأستاذ/ عبد الهادي بن فهد القحطاني لدعمه السخي والمُستدام لمشاريع وبرامج جمعية تراؤف لرعاية الأيتام.

وجاء هذا التكريم خلال الاحتفال الذي أقامته الجمعية تحت رعاية صاحب السمو الأمير محافظ حفر الباطن، وبحضور الرئيس التنفيذي للمركز الوطني لتنمية القطاع غير الربحي سعادة الأستاذ/ أحمد بن علي السويلم.

من جهته، أعرب الأستاذ/ عبد الهادي القحطاني عن شكره لسمو الأمير، ولإدارة الجمعية على هذه اللفتة الكريمة، مشيراً إلى أن شركة عمار القابضة والشركات التابعة لها تتبنى نهجاً استراتيجياً يهدف إلى دعم البرامج النوعية ذات الأثر المجتمعي المُستدام؛ بهدف الانتقال من الرعوية إلى التنموية.

أقامت شركة عمار القابضة حفلها السنوي الأول بعنوان (ملتقى روابط 22)، في فندق الميريديان بمدينة الخبر، وذلك بحضور أعضاء مجلس الإدارة وكافة موظفي الشركات التابعة.

وجاء الحفل للاحتفاء بالانجازات الكبيرة التي حققتها شركات عمار خلال العام المنصرم، واستعراض الخطط المستقبلية التي تسعى الشركة لتنفيذها مرتكزة على رأس المال البشري المميز.

من جهته، أشار رئيس مجلس الإدارة الأستاذ/ عبدالهادي بن فهد القحطاني، إلى أن الشركة تسير بخطى ثابتة نحو تحقيق استراتيجية مُستدامة ستمكنها بمشيئة الله من دخول قطاعات وأسواق جديدة ونوعية، مؤكداً شكره وتقديره للجهود الكبيرة التي بذلها جميع الموظفين لتحقيق انجازات كبيرة ونمو واضح.

في نهاية الحفل جرى تكريم عدد من الموظفين المميزين، والموظفين اللذين أكملوا خمس سنوات فأكثر على التوالي بالشركة.

طرحت شركتا السيف عمار العقاريتان أراضي مشروع المسك المطورة في مدينة تاروت بالقطيف في مزاد علني بقاعة فندق الشيراتون بالدمام.

وأوضح الرئيس التنفيذي لشركة عمار العقارية فلاح القحطاني أن هذا المشروع الإستراتيجي والحيوي البالغة مساحته الإجمالية مليون ومائتين م2 تقريباً سيشكل رافداً مهماً للنمو العمراني المتنامي في محافظة القطيف نظراً لأهميتها التاريخية الممتدة إلى ما قبل 5000 عام.

وأشار القحطاني إلى أن مخطط المسك سيطرح مساحات وخيارات متعددة لتلبية المتطلبات الجديدة لرفاهية العيش ونمو الأعمال، حيث تبدأ مساحات القطع السكنية في المخطط من 500 م2 والتي يمكن تجزئتها لتتواءم مع الاحتياج الحالي والمستقبلي لقاطني المخطط.

ويتمتع مخطط المسك بميزات استثمارية وتجارية فريدة ومتنوعة، حيث إنه محاط بحزام تجاري مخصص للمباني متعددة الطوابق ذات الاستخدامات المختلفة كالمعارض، والمكاتب، وشقق التمليك، والأنشطة التجارية الأخرى لتخدم الكثافة السكانية، والحركة التجارية النشطة المتوقعة في المخطط، ليكون بذلك أرضاً خصبة للمستثمرين ورواد الأعمال.

يشار إلى أن شركة السيف العقارية، المالك للمشروع، هي ثمرة التحالف الإستراتيجي بين مجموعة الرشيد الاستثمارية العريقة على الصعيدين المحلي والإقليمي منذ العام 1978، وشركة عمار القابضة إحدى أكبر الشركات الاستثمارية في المجال العقاري في المملكة.

وقد دشنت الشركة انطلاقتها من خلال الظفر بأكبر عملية استحواذ لمشروع عقاري من حيث القيمة السوقية في المملكة.

كما تمتلك شركة عمار العقارية المسوق للمشروع سجلاً حافلاً من الإنجازات الكبيرة والمميزة خلال مسيرتها الممتدة في مجال التطوير، والاستثمار، والتسويق العقاري.

chevron-downarrow-right